الخميس، 17 ديسمبر، 2009

تساؤلات في علاقة الأخ بأخته

يقول الشاعر الكبير نزار قباني في رثاء شقيقته التي قتلت نفسها لأنها لم تستطع أن تتزوج من تحب (( كانت اختي كالشمس ما إن أشرقت حتى صارت الكواكب من حولها تدور ....صوت أختي في بيتنا مازال يتردد بكل الزوايا ووجها الناعم الجميل يبادل التحية كل صباح وجه المرايا)) ..... تساؤلات كثيرة تدور في ذهني في هذه اللحظة ...

كم من أخ يعامل أخته بكل محبة ومودة ورحمة ؟

كم من أخ يخاف على جرح مشاعر أخته ولو حتى بكلمة ؟

كم من اخ يدرك أن الاخت هي بطبيعتها مخلوق رقيق حساس تحمل مشاعر كبيرة في قلبها وتحتاج لمن يشاركها تلك المشاعر بل تحتاج إلى من يقف إلى جانبها فيشعرها بالامان ويحميها ويدافع عنها ؟

كم من أخت ستفرح إذا عرفت أن أخاها يعتني بها ويهتم لأمرها ؟

كم من أخت ستفرح إذا وجدت أخاها ينصت إليها ويشاركها مشاكلها وهمومها؟

أليست هذه الاخت كأي انسان من الممكن أن تخطىء وتحتاج إلى من يرشدها إلى طريق الصواب ؟

نعم من يرشدها وليس من يقمعها أو يطغى عليها ....

لماذا لاتثق الاخوات بإخوانهن ؟ لانها علاقة قائمة على أساس الخوف والرهبة والحساسية ...

هذا نداء للآباء والامهات أولا : لاتفرقوا في المعاملة بين أولادكم وبناتكم وأنصتوا لهم وتفهموا مشاكلهم وتعاملوا معهم كأصدقاء ولاتفرضوا على بناتكم آراءكم بحجة واهية تدعى (عيب إنت بنت) ...

أما أنتم أيها الاخوة الذكور فالحنان هو مفتاح قلوب أخواتكم واكتساب ثقتهن ، ابتعدوا عن حب الذات والانانية وتمنوا سعادة أخواتكم قبل سعادتكم ...

من منكم حين يرى أخته مهمومة يسألها عن سبب همها ويجلس ليخفف عنها بكل ود وحنان ؟

من منكم يهتز حين يرى دمعة أخته ولايسخر منها ؟

من منكم يعيش يومه وهو يفكر بهموم أخته التي تؤرقها ولايرتاح إلا إذا أزاح الهم عنها ؟

من منكم الذي يخصص من وقته اليومي الثمين الذي يقضيه مع أصدقائه نصف ساعة فقط لاخته يرافقها ويلاطفها ويقضي حاجاتها ويسألها عن أحوالها ومشاكلها فتشعر حينها بالامان والاستقرار والسعادة ؟

من منكم يردد على مسامع أخته أنه دائما يفاخر بها أمام الناس ؟

من منكم عود لسانه أن ينادي أخته بأحسن الصفات والاسماء؟

من منكم يسهر على راحة أخته في مرضها ؟

تأكدوا تماما أن الاحسان جزاؤه الاحسان ، فعلاقة الاحسان مع الاخت هي سبب في التوفيق في الحياة والاساءة لها هي سبب الشقاء طول العمر .

هناك 5 تعليقات:

  1. i like ur blog ashraf what u wrote is so true that's the problem in our Arab world especially in Jordan the brothers r always not nice to there sisters they treat them so bad like they are not human,that's so sad in our religion tells other wise to be nice to women in general. thank u for ur blog and keep writing
    noor

    ردحذف
  2. Thank you Noor so much I am so glad to read these cute and nice words in the 1st comment I receive at my 1st article in this blog....Noor what the message that you may say for all the brothers in our society

    ردحذف
  3. it's really an honor really for me to be the first to comment here, it's never happened to me to be the first one to write for someone and for him to be his first blog and article , but the article is amazing and really hits the spot.and about what i would tell the brothers , fathers husbands or even Arab men in general is basically is to copy our prophet alrasol 3ailha alf salt wa salm he said we are ( dol3 kaser) so basically just u guys be nice wallah it's not that hard to try . u guys never know how much a women or in this case a sister how much she feel special and secure to have close person to talk to trust and feel safe to open her heart to , and who can be closer than a brother .thank u again ashraf and am looking forward to read more from u have a good day.and salam to 3aman my beloved city .

    noor

    ردحذف
  4. روعععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععععة احسنتم

    ردحذف
  5. انا الاخوة شي جميل لكن ان تعرف احتياجات اختك شي مهم ومجهول عندنا. الاخت تحتاج من الاخ المجاملة وكلام الطيب والحماية وتفهم المواقف والخ...كلها تفيدها لانها كائن حساس يهتم لمن يرفع معناويته ويعلي شأنها فهي ضعيفة ولذا قال عليه الصلاة والسلام استوصو بالنساء خيرا صدق رسول الله.

    ردحذف