الثلاثاء، 3 أغسطس، 2010

رمضان والصيف

مع نهاية الأسبوع الماضي اختلفت كل محاور الأحاديث في مجتمعنا ، فمن الشكاوي التي كانت تنحصر بالأسعار المطردة في الارتفاع وكيفية التعامل معها مع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك ، أصبحت هواجس الخوف تسكننا من تتابع موجات الحر مع بداية الشهر الملقب (( باللهّاب )) والذي سيتقاطع بعد أيامه العشر الأوائل مع قدوم الضيف الذي لا يمكن تناول الطعام والشراب في أثناء تواجده بيننا في النهار حتى ولو كانت احتمالات الالتهاب الحرارية شديدة التكرار.

البعض بدأ يخطط من الآن لوجبات السحور التي ستساعد في إبقاء منسوب جيد من المياه المختزنة في الجسم مما سيساهم في تخفيف وطأة العطش التي ستبلغ ذروتها مع توسط الشمس لكبد السماء ، ولذلك فالترشيحات تنصب لصالح البطيخ في تصدر مكونات مائدة السحور لهذا العام .

البعض الآخر بدأ بالتذمر والشكوى في أن استمرار الأجواء الملتهبة سيضعف عزيمة صيام نظرات عيونهم ، والتي لن يتمكنوا من ردعها أمام المشاهدات الساخنة المحتملة ، من قبل بعض النساء اللواتي سيمتنعن عن الطعام والشراب دون التخلي تماما عن ارتداء ملابسهن شبه المتعريه .

أشخاص خائفون من الازدحام المروري الذي نعاني منه كثيرا في مثل هذه الأيام من السنة ، معتقدين أن الاختناق المروي والحراري المرتبط بجفاف الحلق وصراخ المعدة ستكون من العوامل التي قد تؤدي إلى ارتفاع حالات العنف التي لا تحتاج إلى مزيد من المبررات للإرتفاع .

هنالك من قرر أن يتخذ من هذه الأجواء الحارة ذريعة في التخطيط لضبط نفقات ولائم الإفطار التي لامفر من إقامتها على شرف الأقارب والأصدقاء لتكون خالية من كل صنوف الدسم التي ستزيد من أعباء حرارة الأجساد المنهكة طوال النهار .

وكثير من الرجال اشترطوا على نسائهم مسبقا أنهم سيمتنعون عن الخروج من المنزل لشراء أية مستلزمات تتعلق بوجبة الإفطار إلا مع حلول الساعة الأخيرة من وقت غروب الشمس ولاتوجد أية استثناءات في ذلك إلا إذا كانت وليمة الإفطار المزمع عقدها من نصيب أهل الرجل وأقاربه .

أما أحاديث النساء فقد تركزت على وضع خطط طوارىء وبخاصة مع هذه الأجواء الحرارية المشتعلة لتجنب محادثة رجالهن في وقت الصيام خوفا من نشوب معركة طاحنة يذهب ضحيتها أثاث المنزل الذي سيتطاير في كل مكان و الخوف من تصاعد الأحداث بعدها إلى عراك وضرب قد ينتهي بطلاق محتمل .

في كل عام نفشل في تعلم وتطبيق أهم دروس هذا الشهر الفضيل في كيفية التحلي بالصبر ، فهل سننجح في هذا العام مع هذه الأجواء الحرارية التي لم نحتملها قبل رمضان بتعلم الصبر الذي نفتقده في حياتنا ؟

صدقا أتمنى ذلك ...........

هناك 16 تعليقًا:

  1. mar7ba ashraf

    inshallah yan3ad 3alik wa 3ala aljme3 shar Ramadan ba5er wal 3afia ya rab.
    not only you guys in Jordan or in the middle east worried about the heat and fasting Ramadan every body is worried about and for us here is even worse because we have heat that come with humid air that is killer where we live in the states.but what can we say 3'er Allah be3en inshallah we should take this is way of jhead la nfess really .inshallah Allah ba3tina alsaber 3aliha wa 3yna 3ala t3to be hal shahar al kreem .the most important thing is to fast from gossiping and back talking on people and and just cool it with all that .and today i saw a show that the sha5 said we shouldnt spend all night on TV shows and series and then sleep more and half of the day be 7jet al syam, because that is not consider right and we wouldn't get as much good deeds like if we wake up and done are work like any usual day and stop complaining.we need as much 7asant we can get you know .
    thank you ashraf for the post Ramadan kareem inshallah mokadaman.

    ردحذف
  2. و نسيت اوقات المسلسلات اللي هي اهم شي في رمضان

    كأنه هالشهر للمسلسلات و الاكل و النوم و الراحه...المواقيت بتصير حسب وقت المسلسل الفلاني و الصحوه من النوم على موعد صلاة المغرب, ومش ضروري باقي الصلوات...مش بكفي انهم صايمين :$

    ردحذف
  3. الله يكون بالعون يا اشرف...انا من جهتي مرتاحه انه في عطلة مدارس في رمضان هذاالعام...اولا لن اضطر الى الاستيقاظ مبكرا معهم...وثانيا من ناحية عاطفتي الاموميه ...كنت حزنانه عليهم دوام بهالشوب ومشوار رجعه عالبيت بعز الحر...احسن قرار اتخذته الحكومه بحق الطلاب من اعوام

    يسعد صباحك اشرف
    واللهم بلغنا رمضان

    ردحذف
  4. حلى شي انهم نسيو اصلا ليش رمضان موجود :)
    يعني تحذيرات مطلقة بانو يا جماعة احنا صايمين و محملين حالنا جميلة و مو مصدقين انو حدا يحاكينا و رح نفطر

    شو فايدة صيام بعض الناس ؟

    ردحذف
  5. من جهتي .. هلق اول 10 ايام رمضان بكون عندي فاينال .. بس يخلصوا .. بصير متل الخفاش .. انام طول النهار واصحى طول الليل !!!

    :)
    بلا بطيخ ع السحور .. والفطور ما منهكل همه شو مايكون .. امي شو ماطبخت بحبه !!!
    وما منشوف هالمناظر برة اذا ما في جامعة :)

    وازمة السير ما باكل همها ما دامني كمان معطل !!!

    ردحذف
  6. يعني يا أشرف هي وقفت عالصيف ولا رمضان والله احنا صرنا شعب شكونجي و مش عاجبنا اشي، ومن كل شي بنتذمر!

    ردحذف
  7. أهلا وسهلا نور

    كل عام وأنت بألف خير وينعاد عليكي وعلينا وعلى الجميع بالصحة والعافية .

    بالتأكيد جميع المناطق التي تعاني من موجات الحر الأخيرة أصبحت قلقة جدا من تتابعها خلال الشهر الكريم ولكن كما قلتي هي فرصة لجهاد النفس واختبارها على تحمل المشقة والعناء ومايتبع ذلك من تجنب للمعاصي التي يستخف بها البعض وعلى رأسها حفظ اللسان من نميمة وشتيمة وغيرها وعدم قضاء الليل في متابعة المسلسلات ومن بعدها النوم طوال النهار .

    نهارك سعيد ورمضان كريم

    ردحذف
  8. أهلا وسهلا ويسبر

    في الواقع معك حق تماما في كيفية تعامل بعض الأشخاص مع هذا الشهر الكريم في حصر الاهتمام فقط في المسلسلات والتخطيط الطويل والمسبق لفطور اليوم التالي والنوم لساعات طويلة وغيرها من المظاهر .

    نهارك سعيد

    ردحذف
  9. أهلا وسهلا نيسان

    في الواقع أتفق معك تماما في أن قرار تأجيل دوام المدارس لبعد رمضان كان قرارا جيدا لأن ذلك سيساهم وبشكل كبير في الحد من الاختناقات المرورية التي بطبيعة الحال نعاني منها كثيرا الآن وبالتأكيد من ناحية عواطف الأمومة فقد ساهم القرار في بث الطمأنينة وراحة البال للأمهات من القلق على أولادهن وبناتهن من التأثيرات المحتملة لهذه الأجواء الحارة عليهم .

    نهارك سعيد ويارب أن يبلغنا رمضان ويعيننا على صيامه وقيامه .

    ردحذف
  10. أهلا وسهلا جفرا

    فعلا معك حق لأن العديد من الناس يعتقدون أن الصيام هو فقط الامتناع عن الأكل والشرب فقط ولايدركون أن شهر رمضان هو شهر إعداد وبناء لكبح جماح الشهوات وتربية النفس على التحلي بالأخلاق الكريمة و الصبر على التزام أوامر الله تعالى والتقرب إليه .

    نهارك سعيد

    ردحذف
  11. أهلا وسهلا أحمد

    في البداية أمنياتي الصادقة لك بكل التوفيق والنجاح في الامتحانات :)

    ولكن لا أنصحك بعدها بأن تقضي أيامك مثل الخفاش لأن شهر رمضان هو فرصة عظيمة في التقرب لله تعالى بالطاعات التي يتضاعف الأجر فيها أضعاف شهور السنة كلها .

    أتدري يا صديقي أجمل طريقة في تزجية أوقات الفراغ هي في قراءة الكتب ولكن إذا سألتني عن كتاب أنصحك بقراءته في عطلتك هذه فسأقول لك ( القرآن الكريم ) الذي ستجد فيه من علوم الدنيا والآخره ماليس في سواه .

    كل الود

    ردحذف
  12. أهلا وسهلا آنسه كياله

    التذمر وكثرة الشكوى وبث الهموم إنما هي دليل الضعف والانكسار الذي أصاب نفوس العديد من الأشخاص ولكن لذلك علاقة كبيرة بالايمان الذي تزعزع في القلوب ولذلك فشهر رمضان المبارك هو الفرصة القادمة لإعادة ترسيخ قواعد الإيمان وتطهير النفوس مما سينعكس إيجابا على طريقة نظرة الناس لهذه الحياة الفانية .

    نهارك سعيد

    ردحذف
  13. مرحبا اشرف .
    كيييييييييفك...
    موضووع جدا رائع بقرب شهر الخير .


    وكل سنه وانت وكل المتواجدين بخير
    ورمضان كريم
    الله يبلغنا رمضان ويعيده علينا وعلى كل المسلمين بالخير .



    اعظم مافي الامر ياشرف مش الحر ولا الحرمان من الاكل
    المشكله (( ضعف الوازع الديني ))(( ضعف الايمان ))

    وين الاحساس بروعة هذا الشهر
    انا شخصيا اعشق شهر رمضان واحب ايامه اجد فيها الانس والروحانيه ونور يلتف كل ارجاء بيتنا وهذا شعور ينتابني كل رمضان ولله الحمد

    عمر الحر ماكان ذريعه لتوتر الاعصاب ،، فيه يبدل توتر اعصابه بسبب الحر بالتسبيح في النفس بطمئنينه وهدوء وسيجد الفرق

    وشو يعني الحرمان من الاكل بدي افهم معصب ومتوتر قال بسبب الجوع
    يالله ..... كل همنا الاكل
    وشو يعني جعنا نفكر شوي بمن يعانون من الجوع ليل نهار وليس لساعات نحن ماجورين عليها


    وانا مع الانسه كياله بكلامها

    مو بس عندكم الشكوى والله صارت الشكوى احاديث شاي وقهوه
    وكأن الشكوى متنفس لهم
    ولكن بدون اتخاذ خطوات سليمه للتخفيف من شكوانا .


    (( الصيام جنه ))
    والكثير يحرمون انفسهم من حلاوته بسبب التوتر الذي بات بين الناس عاده
    انا اجد انهم تناقلو او توارثو فكره انو فترة الصيام توتر سواء لحر او زحام او لجوع

    ابدا مو سبب نحنا مو اطفال لسى بنتعود عالصوم
    راشدين وكفايه
    اذا حالنا كبارا وبهذا السوء كيف لنا ان نربي في اطفالنا حب شهر الخير
    اصبح حضوره متعبا صيف ووجوع وزحام
    اعتقد الزحام صار طول السنه لا برمضان ولا غيره

    للحقيقه الحديث ممتع عن هذا الضيف الكريم معنا البخلااء بحقه
    وليس بجديد علينا ان نقصر مع انفسنا
    مع ان هذا الشهر الكريم جاء ليعوضنا ويذكرنا مافاتنا
    لو كل انسان شعر بحلاوة هذا الشهر وكرمه
    وانصهر في روحانيته وجمال صلاة التراويح حين يعلو صوتها
    سنكون في شوق لكل نهار من نهار هذا الشهر السخي بالخيرات.


    اكيد انا ماحكيت شي جديد
    بس الموضوع فعلا رائع
    وجعله الله في ميزان حسناتك يااشرف
    ورمضان كريم الك وللعائله


    تحياتي الك
    دمت بكل الخير والود والحب

    ردحذف
  14. أهلا وسهلا toota

    كل عام وانت والعائلة وجميع الأشقاء في المملكة العربية السعودية بألف خير وينعاد عليكم وعلينا انشالله تعالى بالخير والصحة والعافية .

    معك حق في كل ماتقولين فضعف الوازع الديني في النفوس جعل قدوم هذا الشهر في مثل هذه الأيام الصيفية الحاره مدعاة للتذمر والشكوى .

    دروس عظيمة في هذا الشهر العظيم يغفل الكثيرون عن تعلمها من الشعور مع الفقراء وتعلم الصبر على الطاعة والامتناع عن الشهوات وملذات الجسد وكما قلتي كيف نكون قدوة لأطفالنا في محبة هذا الشهر ونحن نتصرف بتلك التصرفات أمامهم ؟

    من منا يضمن فرصة لقاء هذه الأيام المباركة مجددا ؟

    أليس في ذلك مدعاة لاغتنام هذه الفرصة التي أكرمنا الله تعالى بها ؟

    نهارك سعيد ورمضان كريم وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال .

    كل الود

    ردحذف
  15. شكرا أشرف للنصيحة .. والله يقدرنا نعملها .. مع اني بأكدلك اني بهالناحية كسول جداً .. :)

    وشكرا للامنيات بالتوفيق بالامتحانات .. الحمدلله اليوم خلصت ساعة من الصيفي .. قدمت فاينال لاب اليكترك .. وكان ممتاز .. ان شالله A

    ردحذف
  16. صديقي أحمد

    على الرحب والسعة دوما وأتمنى أن تحصل في كل المواد على تقدير A :)

    كل الود

    ردحذف