السبت، 23 أكتوبر، 2010

رفعت راسنا ؟

أرق ... أرق ... أرق ...

مابين الدقيقة والدقيقة ، تهب زفرات تأففه التي تدفع به على السرير ذات اليمين وذات الشمال ، ثم لايلبث أن ينظر إلى ساعته ، ليجد عقاربها تحبو في حركتها كالطفل الخائف من تعلم المشي بمفرده ، فيتأفف مجددا وينهض من فراشه ، ليبدأ السير في غرفته جيأة وذهابا ويداه متشابكتان خلف ظهره ، والعرق يتصبب من جسده ، وصوت أنفاسه تتسارع كلما بدأ قلقه يعدو في مضمار عقله أكثر ، أما نبضات قلبه فغدت تشبه الإيقاع السريع الذي تقرع به قبائل آكلي لحوم البشر طبولها قبل هنيهات من ذبح وليمتها .

يقترب من زوجته التي تغط في سبات لايشوب سكونه وهدوء حركته إلا سمفونية الشخير المزعجة التي تنطلق مع كل شهقة من شهقاتها ، فيغبطها على هدوء أعصابها وراحة بالها ، فكيف لها أن تدرك خطورة ذلك الأمر الذي لايعاني منه إلا الرجال ، بل إن نجاح الرجل أو فشله في تلك اللحظة المصيرية قد تتوقف عليها حياته بأكملها ، فعلا كم هو امتحان صعب .

((ما العمل ؟ الساعة لا تزال الثالثة صباحا ، إنني قلق جدا ، بل إن رأسي يكاد ينفجر من كثرة التفكير في هذا الموضوع )) ، صدى صوت هذه الكلمات كان كأجراس ساعة المنبه المزعجة ، التي أيقظت زوجته مذعورة من سباتها العميق ، لتنظر إليه بعينين شبه مغمضتين ، وتخاطبه بصوت يشوش نقاء موجته ذبذبات بحة مزعجة أصابتها من كثرة الصياح في تلك الليلة : (( ماذا دهاك أيها الرجل ؟ لماذا لاتزال مستيقظا ؟ ألا تشعر بالتعب بعد عناء هذا اليوم الطويل ؟ )) .

- (( اصمتي يا امرأه ، فأنت لاتعلمين مدى أهمية هذه الأمور في حياة الرجال )) .

- (( ولكني لا أجد تبريرا لإفراطك في القلق إلى هذا الحد ؟ أهي مسألة حياة أو موت ؟ )) .

- (( بالطبع يا امرأه ، أتريدين أن يسخر منا الجميع ؟ كيف سننظر في وجوههم إذا فشلنا ؟ )) .

- (( أنت لاتدركين أن نجاحنا في هذا الأمر هو فخرنا وعزنا وأمجادنا ولايهمنا من بعده أي نجاح )) .

- (( إذن أنت تعترف أن فشلك في حسن معاشرتي لا يهمك )) .

- (( بل وإنني أفهم من كلامك أن فشلك في عملك أيضا لايعنيك )) .

- (( ومشاكلك التي لا حصر لها مع الجيران والأقارب والأصدقاء هي أيضا لا تكترث لها ؟ )) .

- (( أنا لست الآن في مزاج جيد لمناقشتك والخوض في غمار ملاحظاتك التافهة تلك ، أتفهمين ؟ )) .

تنسحب من تلك المبارزة الكلامية التي قد تودي بحياتها ، لتتحصن خلف متراس شخيرها مجددا ، أما هو فعاد لممارسة طقوس قلقه اللااعتيادية على وهج شموع الصبر التي ينحسر نورها سريعا كلما تأمل ظلام السماء الحالك .

كيف يتخلص من لعنة ذلك الانتظار ؟

خيوط ذلك التساؤل لم تكتمل في رأسه ، إذ افترس صوت دراجة نارية فراغ ليلته المشؤومة تلك ، فتنفس الصعداء ، فذلك موزع الصحف قد جاء ، فخرج مسرعا ليأخذ الصحيفة ويبدأ بالتهام أخبارها وعنوانيها ليزجي الوقت الذي يمتنع عن ملاقاة الصباح .

وثبت عيونه مبتعدة عن بعض العناوين التي تبدأ بإحدى التاءات الثلاث : (( تطوير ، تقدم ، تنمية )) ، وتوقفت عيونه مطولا عند العناوين التي تبدأ بكلمات ثلاث : (( جريمة ، فقر ، جهل )) .

وأشرقت الشمس أخيرا ، ليقفز باتجاه الهاتف ، ولكن توتره الشديد تسرب إلى أصابع يده التي ما فتئت الارتعاش أثناء الضغط على خانات الأرقام ، مما جعله يخطىء وجهة الاتصال عدة مرات ، وبعد انقضاء حزمة من المحاولات الفاشلة ، تمكن أخيرا من إصابة الخط الصحيح ، ولكن الرنين لم يقطعه سوى الرنين ، ليتابع المحاولة دون كلل ولا ملل ، وهاهو في النهاية صوت ولده الذي بالكاد كان يسمعه قد لبى النداء .

- (( ألو ، أسعد الله صباحك يا عريس ، كيف سارت الأمور ؟ " رفعت راسنا ؟ " )) .

- (( بالطبع يا والدي ، أنا رجل ومن صلب رجل )) .

- (( أحسنت .... أحسنت )) .

- (( بالمناسبة لا تنسى أن تحضر ملاءة السرير حتى نضعها في الصندوق الخاص بشرف العائلة )) .

يضع سماعة الهاتف ، يصعد إلى غرفة النوم ، يبدأ بعزف سمفونية الشخير الخاصة به ، وهو يهذي في منامه قائلا : (( ولدي رجل ... ولدي رجل ... ولدي رجل )) .

هناك 26 تعليقًا:

  1. لأشد ما أكره، هاته العادة (ملاءة ا لسرير، أو الملابس الداخلية)، و هذا جهل ما بعده جهل، وفي نظري هو حرام لأنه يفشي أسرار الفراش الذي نهانا النبي صلى الله عليه وسلم بإفشائه لأي شخص مهما كان حيث قال صلى الله عليه وسلم: "( إن من شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها ) رواه مسلم .

    كنت هنا.. وسأبقى دوما بحول الله وقوته

    ردحذف
  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاااااااااته

    انت فعلا تعرضت لموضوع غاية فى الجرأة لكن فى عاية الاهمية ايضا احييك بشده
    والله ما كانت تخطر ببال احد ان يتكلم فى مثل هذا الامر
    اولا شدتنى ابجدياتك اشعر بانتعاش وانا اقرا لك
    ( الذي تقرع به قبائل آكلي لحوم البشر طبولها قبل هنيهات من ذبح وليمتها .) هذا التعبير جميل جدا ومناسب اوى للمعنى

    كل اللى قاله خالد صح
    هو فعلا هذا التصرف حرام والسبب انه افشاء للحياة الخاصة بين الرجل والمرأة
    لكن للاسف لا زال موجود فى كل البلاد العربية خاصة فى الريف

    سترنا الله واياكم
    أدمنت موقعك اخى
    تحياتى لك ودمت بكل خير

    ردحذف
  3. ashraf has done it again
    :)))

    على وهج شموع الصبر التي ينحسر نورها سريعا كلما تأمل ظلام السماء الحالك <== لا أدري لماذا، و لكن هذه السطور شدتني أكثر شيء (مع أنها "فرعية" بالنسبة لفكرة الموضوع)

    شكرا ً أشرف.

    ردحذف
  4. صباح الخير اشرف

    الخلط ما بين الرجوله والذكوره!!!! للاسف لا زال مفهوم الرجوله غائبا عن كثير من الذكور في مجتمعنا
    وكأن الذكوره هي المقياس الاوحد لرجولتهم

    متى سيتم استيعاب مفاهيم الرجوله الحقيقيه وتطبيقها ؟؟؟
    قريباً؟
    لن اكون متشائمه و طالما انت من كتبت وطرحت الفكره...سأغني مع السيده فيروز"ايه .....في أمل "

    صباحك فل

    ردحذف
  5. أهلا وسهلا خالد

    أثني وجدا على طرحك لهذه القضية المهمة والتي لربما تكون غائبة عن أذهان الكثير من الناس ألا وهي عدم إفشاء أسرار الفراش وهذه القضية بالفعل نهى عنها رسولنا صلى الله عليه وسلم وأشكرك على ذكرك للحديث النبوي الشريف الذي تحدث عن هذه النقطة بالذات وهذا دليل دامغ على بطلان تلك العادات السيئة التي لايزال يمارسها بعض الناس وبكل أسف حيث يصرون على الاحتفاظ بملاءة السرير أو تلك القطعة البيضاء التي يضعونها أسفل العروس في ليلة زفافها كإثبات لعذريتها بعد أن تتلطخ بالدم وهذا كله كما قلت أخي خالد جهل مابعده جهل .

    كل الود لحضورك وكل التقدير والاحترام لتواجدك الدائم هنا

    ردحذف
  6. أهلا وسهلا أم هريره

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    في البداية أشكرك وجدا على هذه التحية وعلى هذا التقدير الجميل الذي بالفعل أعتز به كثيرا وإنني بالفعل لسعيد حقا أن تكون إدراجاتي وأفكارها وتساؤلاتها تنال إعجابك ... إنه لشرف وفخر كبير لي :)

    أتمنى أن تنال التشبيهات والصور التي يتم استخدامها في الادراجات إعجابك دائما فهذا أمر يسعدني كثيرا :)

    بالطبع اؤكد كلامك وكلام الأخ خالد في قضية إفشاء حياة الزواج الخاصة وأعتقد أنه آن الأوان لنبذ تلك العادات التي ليس لها أساس في الدين أبدا .

    سعيد وجدا بادمانك على مدونتي وأعدك أنه لن يكون إدمانا مضرا أبدا :)

    كل الود لحضورك ودمت بكل الخير والسعاده

    ردحذف
  7. أهلا وسهلا هيثم

    بعيدا عن فكرة الادراج الرئيسة فإن توقفك عند هذا التشبيه يجعلني بالفعل أشعر بسعادة كبيرة... أتمنى أن تنال الصور والتشبيهات إعجابك دائما :)

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  8. نيسانة المدونين
    صباحك مسك وعنبر

    معك كل الحق ففعلا لايزال الخلط مابين مفاهيم الرجولة والذكورة غائبا عن عقول الكثير من الناس في مجتمعاتنا .

    التفاؤل يتطلب التوعية وهدم الخرافات والعادات والتقاليد البالية والتي ليس لها أساس في الدين وهذا بالطبع يتطلب عدم السكوت عن مثل هذه المواضيع أكثر والبدء بمحاربتها أما السكوت والاصرار على بقائها في غياهب الصمت الرهيب وعدم نشر الثقافة الصحيحة لمعاني الرجولة الحقيقية لن يجعلنا نتفاؤل أبدا .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  9. اصبت ولكن هدا الأهتمام بشرف العائلة بدأ يقل مع السنين و الأيام و راح أولائك الدين كانوا لها متشددين وشكرا للأفلام المنحطة و التقدم الفاشل الدي أخدنا منه ما ضرنا وطرحنا ما كان سوف يفيدنا

    ردحذف
  10. parapsychologyarabia

    أرحب بك أجمل ترحيب في مدونة أفكار وتساؤلات ويسعدني تواجدك معنا فأهلا وسهلا بك دائما :)

    أتفق معك بأن الاهتمام بشرف العائلة انحسر بين عائلات الطبقات الغنية وبعض المتوسطة ولكنها لاتزال منتشرة في الارياف والطبقات الدنيا في المدن .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  11. هلووو اشرف .


    مممممممممممممممممم والله بدها ميه مممممممممم

    يخرب شيطانهم والله بضحك لما اسمع مثل هي القصص ومرات بحس حالي اعصب شو هالحشريه هي المواضيع كتير خاصه وجدااااا كمان .

    يعني اذا بدو يرفع راسه بأبنه اعتقد برجولته في حسن معامله الزوجه وكياسته مع الناس وحسن تدبيره لامور الحياه كفاحه شهامته مو بهي يقيس رجوله ابنه او يرفع راسووو فيها

    اشرف والله انت كتله من الابداع اللامتناهي ماشالله عليك
    قرأتها اكتر من مره وبكل مره القى نقطه مختلفه طرق تواصلك مع كتابااتك شي اكتر من رائع كتير حسيه ومرهفه تتسلل لقلوبنا بجد شي ممتع الوصول لصفتحاتك .

    وانا تركت الموضوع وصرت اثني ع ابداعك بس غصبا عني انت السبب ^_^


    نرجع لموضوعنا ،
    يعني هي الافكار باتت باليه واعتقد انتهت بس يمكن فعلا في الارياف والاماكن البعيده عن التعليم والحضاره لازالت كما هي لم يتغير فيها شي .


    بس الاكيد وفعلا انو مفهوم الرجوله بات مشوها لا صوره واضحه له معامله مجهوله حتى الرجل لم يعد يدرك المفهوم الحقيقي او الفيصل بين الذكوره والرجوله والرجوله التى تأسر قلب كل امراة وهنا اقصد الحقيقه في حنوه وقوته وحسن ادارته بس للاسف بات المجتمع ذكوري متأسد متنمر متفهد والله مبعرف كل واحد بدو يصير رجال بس بطريقه تخليني انا بشكل خاص افتح فمي واطلع بإندهاش معقوله هذول شباب المستقبل معقوله هذول من جيلي بزمن الوعي والثقافه اللي مافي طريق صعب عليها .
    والله ياستاذي الكبيبر بجد ماصرنا نعرف اين هو الرجل الحقيقي ع كوكبنا !!
    مع احترامي لذكرى والدي الله يرحمه لو كل الرجال مثلو كان الدنيا بخير *_*
    بس فعلا كان انسان مميز مو بس لانو والدي لانو فعلا .
    والاكيد احترامي الك وتقديري الكبير لشخصيتك الرائعه
    بهني عائلتك فيك والله يحفظكم دائما ويهنيكم يارب
    فهنيا لمن كنت لها زوجه وهنيئا لمن كنت لهم ابا.

    ياريت بعض الذكورين يدخلو ع هي المدونه حتى يتعلمو منك الكثير

    تحياتي الك اشرف
    دمت بكل الخير والسعاده والحب .

    ردحذف
  12. أهلا وسهلا toota

    صدقا معك حق فعند سماع مثل هذه القصص لا ندري أنضحك أم نستشيط غضبا من ذلك الجهل ومن تلك العادات البالية .

    أحسنت يا عزيزتي ففعلا من يود رفع رأسه برجولة ولده فهذا يكون من خلال حسن معاملة زوجته وحسن عشرة الناس ومن خلال التحلي بالأخلاق الكريمة .

    في الفقرة الثالثة من تعليقك الرائع كالعادة توقفت وابتسمت ابتسامة من أعماق قلبي وعجزت عن الرد كعادتي أمام روعة هذه الحروف التي تثني بها عليي... صدقا كلما قرأت ماتكتبين بحقي أشعر بالقوة والحماس والعطاء لكي أكتب أكثر وأكثر ... ألف شكرا بل مليون بل بليون أو ترليون ولا أدري إذا كان هنالك من وحدة قياس بعدها فذلك لن يعبر أبدا عن عظيم امتناني لكلامك المحبب جدا إلى قلبي .

    وبالعودة للموضوع فقضية انتشار أو استمرار تلك الأفكار البالية سواء في الارياف أو في المدن يتطلب اجتثاثها من جذورها والقضاء عليها تماما... فليس هنالك من حضارة وتقدم مع وجود مثل هذه الافكار التي لا تمت للدين بصلة .

    الخلط وبعثرة المفاهيم بتلك الطريقة العشوائية مابين الذكورة والرجولة هي جوهر المشكلة الحقيقية وهنا أثني على كلامك بأن صورة الرجولة الحقيقية أصبحت مشوهه ومجهولة المعالم وهذا الخلط وبكل أسف لايزال ينتشر بين شباب المستقبل في هذا العصر الذي من المفترض أن يكون مرحلة انتقالية مفصلية نحو التقدم وليس نحو التخلف .

    كم أتمنى أن يتواجد أمثال والدك رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جنانه في هذا الزمان لأن الأثر الايجابي الكبير في ذلك ينعكس بقدوته الحسنة وتأثيره على سلوكيات أبنائه الذكور ومن ثم نشأة بناته في جو من المودة والرحمة وهذا له أكبر الأثر على تكوين شخصياتهم في المستقبل .

    أشكرك يا عزيزتي على دعواتك لي ولعائلتي وأسأله تعالى أن يحفظك أنت أيضا وعائلتك من كل سوء .

    لك مني كل تحية واحترام وتقدير ومودة

    ودمتي بكل الخير

    ردحذف
  13. اخي السلام عليكم اولاً اود ان احييك على موضوعات مدونتك التي تحمل فكر عميق وطرح جيد كما اشكر لك حسن تناولك وطرحط المهذب في هذا الموضوع البالغ الاهمية وقد غمرتنا بابتسامة من القلب ونحن نقرأودمتم في رقى ورفعة وتقدم وتحياتي لك

    ردحذف
  14. بسم الله وبعد
    تشرفت بمعرفتك وبزيارة موقعك الرائع فأشكرك وأشكر الأخت أم هريرة التي عرفتني عليك
    مثل هذه الاعمال ما هي إلا خزعبلات وعادات ليس لها أي أساس في ديننا الحنيف وهي موجودة عند النساء بشكل عام أكثر من الرجال أو بتعبير أصح تكاد معدومة عند الرجال، فهذه الافكار والعادات يجب علينا أن نوعي من يقومون بها ونبين لهم هذا الخطأ الشنيع الذي يقعون فيه ونجبرهم على تركه بالتي هي أحسن
    يوركت أخي وبورك جهدك
    أخوك في الله \ المنشد أبو مجاهد الرنتيسي

    ردحذف
  15. السلام عليكم..

    موضوع الطرح جريء، والأسلوب جذاب، واللغة سليمة.. تعبيراتك موحية، وتشبيهاتك كذلك..

    يعجبني وجود لحظة تنوير تفاجؤني في النهاية.. فالنهاية القوية تترك مذاقا خاصا في الفم يبقى لفترة طويلة..

    --------------
    هذه زيارتي الأولى، فأشكر أختي (لولو كات) على تعريفي بهذه المدونة المميزة.. إن شاء الله لي زيارات أخرى للتجول (بمزاج) في أنحائها..

    تحياتي أخي الكريم..

    ردحذف
  16. أول زياره لمدونتك و أعجبتني جداً أسلوب سردك للقصص رائع و أفكارك جديده و جريئه دون أن تخدش الحياء ,أنت متميز بحق
    تحياتي لك

    ردحذف
  17. السلام عليكم

    حقيقة لولا أخت أم هريرة لما عرفت مدونتك هذه التي تبين من أول قراءة لي أنها من النوع الهادف فعلا.
    الموضوع الذي تطرقت له من الموضوعات المسكوت عنها والتي يتجاهلها الكثيرون تجاهلا في الإنسلاخ منها، وكنت أظن أن هذه المسألة قاصرة على مجتمع معين فقط هو الذي رأيته هنا في ناحية غرب المغرب، وكثيرا ما اشمئززت من مثل هذه الأمور.
    حياك الله أخي وتقبل هذا التعليق الأول في زيارتي الأولى.

    ردحذف
  18. أخي أبو موده

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأهلا وسهلا بك في مدونة أفكار وتساؤلات ... تشرفت بزيارتك الكريمه

    أشكرك وجدا على كلامك الرائع بحقي وأتمنى دوما أن تجدوا في مدونتي كل جديد وهادف انشالله تعالى .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  19. المنشد أبو مجاهد الرنتيسي
    أهلا وسهلا بك

    أرحب بك في مدونة أفكار وتساؤلات وتشرفت أنا أيضا بزيارتك الكريمه وإنني أشكرك وجدا على وصفك لمدونتي بالرائعه وهذه شهادة أعتز بها كثيرا وإنني أضم صوتي لصوتك وأشكر الاخت العزيزه أم هريره على مجهودها الرائع في تقريب المسافات بين مختلف المدونات العربية والاسلامية .

    أثني يا أخي على كلامك فهذه العادات ليست إلا خزعبلات وليس لها أي أساس في ديننا الحنيف .

    التوعية هي سلاحنا وبكل تأكيد في محاربة هذا الجهل وتلك العادات البالية ... معك كل الحق في كلامك .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  20. الأخ ماجد القاضي

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأهلا وسهلا بك في مدونة أفكار وتساؤلات ... تشرفت بزيارتك الكريمه .

    أشكرك وجدا على كلامك الرائع بحق الموضوع وبطريقة كتاباتي وهذه وبكل تأكيد شهادة أعتز بها كثيرا .

    وأكرر شكري وامتناني وسعادتي في الوقت ذاته على إطرائك الجميل حول نهاية القصة وهذا بالفعل شرف كبير لي .

    أضم شكري لشكرك مجددا للأخت العزيزه أم هريره التي ساهمت في تقريب المسافات بيننا وأرحب بك دوما في مدونتي وأتمنى أن تجد فيها كل جديد وهادف .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  21. المدونة شيرين سامي
    أهلا وسهلا بك

    أرحب بك في مدونة أفكار وتساؤلات وتشرفت وجدا بزيارتك الكريمة فأهلا وسهلا بك .

    في الواقع أشكرك وجدا على هذا المديح الرائع الذي أسعدني وشرفني في الوقت ذاته وإنها لشهادة أعتز بها كثيرا وإنني أتمنى أن تجدي دائما في كتاباتي وقصصي كل جديد وهادف انشالله تعالى .

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  22. الأخ أبو حسام الدين

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأهلا وسهلا بك في مدونة أفكار وتساؤلات ... تشرفت بهذه الزيارة الكريمه .

    مجددا سأثني على المجهود الرائع للأخت أم هريره في تقريب المسافات التدوينية بيننا وإنني سعيد بأنك تلمست في مدونتي الأفكار الهادفه وهذا شرف كبير لي .

    بالفعل يا أخي هذا الموضوع لايزال منتشرا في المجتمعات العربية وهو بالفعل كما قلت أمر يثير الاشمئزاز وليس له أصل في الشريعة والدين .

    أبادلك التحية يا أخي وكل التقدير لمرورك وتعليقك هنا .

    كل الود

    ردحذف
  23. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اشكرك أخي اشرف على مدونتك الرائعه والمفيدة
    وموضوع الذي تعرض له مهم جدا ومن العادات السيئةالتي لا اصل لها في الدين الاسلامي
    وللاسف انها لاتزال تقوم بها بعض الامهات وخاص في المناطق الرفية المتسكين بالعادات والتقليد المخلفة للشرع والدين
    وتهنئتي لك على الاسلوب الرائع في عرض الموضوع
    وبالمنسبة اشكر الاخت الفاضلة ام هريرة تعرفنا بمدنتك الهدف والميدة
    لك كل تحية وتقدير

    ردحذف
  24. الأخ حسن عيد

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته... أرحب بك في مدونة أفكار وتساؤلات فأهلا وسهلا بك .... تشرفت بزيارتك الكريمه

    أشكرك وجدا يا أخي على كلامك الرائع بحق مدونتي وأسلوبي في الكتابه والعرض لهذا الموضوع وذلك حقا شرف كبير لي وشهادة أعتز بها كثيرا .

    معك كل الحق يا أخي فلا تزال بعض الأمهات وبخاصة في مناطق الريف متمسكين بتلك العادات البالية التي ليس لها أساس في ديننا الحنيف .

    وإنني أضم صوتي لصوتك وأكرر شكري للأخت أم هريره على مجهودها الرائع في تقريب مسافات التواصل التدوينية بيننا .

    أبادلك التحية والتقدير أخي حسن

    كل الود لحضورك

    ردحذف
  25. بسم اللة الرحمن الرحيم والسلام عليك ورحمة اللة وبركاتة اخى الفاضل / اشرف فى البداية اشكر الاخت الفاضلة والغالية /المدينة الفاضلة على اعلامنا بمدونتك الجميلة والهادفة والجريئة واشكرك لطرح هذة العادة السيئة والقبيحة فى نفس الوقت وان الدين الاسلامى الحنيف نهاناعن هذة العادات وللاسف مازالت المنطقة العربية تتمكسك بها اتمنى من اللة ان يلهمنا الرشد والرجوع للدين والابتعاد عن هذة العادات ويهدينا لاعلاء ديننا الحنيف كما حثنا علية رسولنا الكريم صلى اللة علية وسلم
    اخى الفاضل لك كل الشكر والاحترام والتقديرلاسلوبك السلس والراقىواعزك اللة وجزاك خيرا وتقبل تحياتى وشكرى اخوك /مصطفى عاشور

    ردحذف
  26. الأخ مصطفى عاشور

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأهلا وسهلا بك في مدونة أفكار وتساؤلات ... تشرفت بزيارتك الكريمه

    أجدد شكري للأخت الفاضلة أم هريره على مجهودها الرائع الذي ساهم في تعريفي إليكم وإنني أتوجه إليك يا أخي العزيز بكامل الود والامتنان على كلامك الرائع بحق مدونتي ومواضيعها وهذا وبكل تأكيد شرف كبير وشهادة أعتز بها كثيرا .

    أضم صوتي لصوتك بالدعاء وأسأله تعالى أن يعيد أمتنا إلى طريق الحق ... أسوتنا بذلك سيد الخلائق والبشر نبينا محمد عليه وعلى آله أفضل الصلاة والسلام ... اللهم آمين .

    كل الود لحضورك

    ردحذف